الأحد، 18 يوليو، 2010

احنا و النواب و النظام .... و العلاج على نفقه الدوله .. ماذا ننتظر؟؟‏

ما نايب المسلك الا تقطيع هدومه

هذا هو ما حدث لمجموعه من نواب مجلس الشعب بعدما قررو مساعده بعض فئات الشعب الذى رشحهم ( على سبيل المصداقيه ) .. و قرروا ان يردو هذا الجمييل (ترشيحهم ) بتبسيط اجراءات العلاج على نفقه الدوله حتى لا يقع المواطن فريسه لمرضه

و ما اذ تفجرت فضائح الوزراء و المحافظين و غيرهم من استخدام خاطئ لمصاريف العلاج على نفقه الدوله و اهدار هذه النفقات فى عمليات التجميل و السفر لاجراء بعض التحاليل البسيطه بالخارج و غيره .. كان لابد من البحث عن كبش فداء ليوقف هذه المهزله بابسط خسائر ممكنه
و لم يجد النظام كبش فداء فى جوده نواب المجلس (اللى مش على هواهم) ليشهرو بهم و يقررو بالغاء العلاج على نفقه الدوله بسببهم .. و ينتفع هو بهذه المبالغ لنفسه .. و كذلك يقررو بعدم صلاحيه نواب المعارضه و المستقلين و الاخوان و بالطبع يستغل ذلك فى الانتخابات القادمه ..... دون مبالاه بهؤلاء المحتاجين لهذا العلاج

وجد اعضاء المجلس انفسهم فريسه للنظام و أتى ليحاكمهم عن هذه الجريمه البشعه من مساعده للمواطنين و اتهامهم بالاسراف فى هذه المطالب و اهدار المال العام

متناسيين تماما من الذى يهدر هذه الاموال و كيف يتم ذلك

اعلم جيدا كما نعلم جميها ان هؤلاء النواب لا يقومو بهذه الافعال و مساعده المحتاج الا لتكفير ذنوب كثيره سابقه و دعما لعمليتهم الانتخابيه

و لكـــــــــن

هل تناست لجنه الصحه فى مجلس الشعب و محاكمين هؤلاء النواب مدى صعوبه الحصول على علاج على نفقه الدوله؟؟
هل تناست عدد حالات الوفيات بسبب عدم الحصول على هذا العلاج فى الوقت المناسب؟؟

بهذه المحاكمه للنواب تكون الدوله قد قررت :

-غلق الباب الوحيد امام المواطن فى الشفاء
-سلب حق المواطنين فى العلاج على نفقه دولتهم
-سلب المصداقيه فى نواب المجلس المتعاونين
- الغاء العلاج على نفقه الدوله تماما
-جعل حق العلاج على نفقه الدوله لغير مستحقيه فعلا .. حيث انهم الوحيدين القادرين الحصول عليه
-اهدار الاموال المخصصه لهذا العلاج
-استغــــــــــــــــــــــــلال صحــــــــــه المـــــــــواطن المصــــــــــــــرى فى فــــــــــوز مرشحــــــــى الحـــــــــــزب الوطنــــــــــــى بانتخابــــــــــــات مجلـــــــــس الشعــــــــــــــب القادمـــــــــــــــــــه



مـــــــــــــــــــــــاذا ننـتـظـــــــــــــــــــر
أننتظر الى ان نمرض ولا نستطيع العلاج حتى الموت لكى نفكر فى المطالبه بحقوقنا؟؟
أم ننتظر الى ان نصبح دوله غنيه مثل السعوديه التى توفر العلاج للغنى مثل الفقير و صاحب الارض مثل الغريب .. طالما على ارضها
أم ننتظر الى ان يتم استغلالنا تماما و يصبح مجلس الشعب كاملا من الحزب الوطنى؟
أم ننتظر معجزة الهيــــــــــه؟؟؟؟؟؟؟؟





إرسال تعليق

Translate

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...
حدث خطأ في هذه الأداة