الثلاثاء، 30 مارس، 2010

لماذا نرفض مبارك و نجله؟؟

اكتر من صديق سألنى لماذا نرفض مبارك و نرفض التوريث؟
و الان سأرد عليكم فى نقاط مختصره جدا

سياسيا

1- لم يستطع مبارك أن يحكم يوما واحدا بدون قانون الطوارئ و استمرت حاله الطوارئ لربع قرن
2-ما يزيد عن 16 ألف معتقل , يخضعون لما عرف بالاعتقال المتكرر
3-استمرار شيوع التعذيب فى السجون والمعتقلات كسياسة ثابتة للحكم ، وتقديم المتهمين لمحاكم أمن الدولة طوارىء التى تفتقر إلى ضمانات المحاكمة العادلة
4-خضوع المدنيين للمحاكم العسكرية
5-تزوير الانتخابات والاستفتاءات العامة, ومنع المظاهرات والتجمعات السلمية .
7-عد الحرب واحتلال العراق وقتل الأبرياء وتعذيب السجناء واقتراف كل الانتهاكات والأهم الفشل في العثور على أي أسلحة دمار شامل المسببة للحرب نجد مبارك يستقبل بسعادة جورج بوش في شرم الشيخ
8-أعلن مبارك أنه لن بمنع السفن الحربية الأمريكية من عبور قناة السويس في طريقها لضرب العراق
9-عندما كان غزو العراق لدولة الكويت سارع مبارك بعقد قمة عربية بالقاهرة واستصدر قرارا بإرسال قوات مصرية لتساهم في تحرير الكويت تحت إمرة الجيش الأمريكي. و بعد 11 سنة وقال إنها غير مفعلة وما هي إلا حبر على ورق ...والحقيقة الواضحة أنه في الحالتين نحن لا تعنينا الاتفاقيات ولكن فقط بقول نعم لأمريكا ....
10- عودة سفير مصر لتل أبيب؟
11 -الحرب الأهلية في جنوب السودان استمرت فوق 20 عاما والبعض من أهل الجنوب أرادوا أن ينفصلوا .. فكيف نرضى بانقسامه وندعم ونستقبل من قتل فيهم الآلاف؟؟-


اقتصاديا-

1-الارتفاع الجنونى للأسعار بعد تخفيض قيمة الجنيه المصرى ودخول الازمة الاقتصادية
لذلك نقول لا.. لا لمبارك
2- وصول عدد الفقراء في مصر الذين يعيشون تحت خط الفقر بحجم إنفاق دولار فيما أقل في اليوم من 16.7% إلى نحو 20% من السكان
3- زيادة العلاوة الاجتماعية تقابلها فورا ارتفاع أسعار بعض السلع وفرض ضرائب جديده
4- بلغت نسب كل من الإنفاق الاجتماعي نحو 41%وخدمة الدين العام نحو 25% والذي بلغ في موازنة 2007/2008 نحو 52 مليار جنيه مصري
ولم يبق للاستثمار الحكومي سوى نسبة تتراوح بين 7% و9% من حجم الإنفاق العام، تتجه للإحلال والتجديد أو الصيانة ولا تشمل تكوين استثمارات حكومية جديدة،
وإذا ما نظرنا لنسبة الاستثمارات الحكومية كنسبة من الناتج المحلي الإجمالي لعام 2006/2007 لوجدنها نسبة شديدة التدني حيث تصل لنحو 3.5%.
5- تخلت الحكومه عن المعدلات الإيجابية للوصول بحجم العجز في الموازنة العامة للدولة لنحو 1% في عام 96/1997، واتجهت لزيادة العجز في الموازنة لمعالجة حالات الركود التي مر بها الاقتصاد حتى بلغ العجز في الموازنة نحو 10% خلال العام المالي 2004/2005 ونحو 7.5% في عام 2006/2007 من قيمة الناتج المحلي الإجمالي
6- عرف الدين العام المحلي معدلات عالية بلغت قيمتها نحو 637.1 مليار جنيه في نهاية يونيو 2007 بعد ما كان نحو 329.7 مليار جنيه في عام 2002، أي أن قيمة الدين العام المحلي تضاعفت خلال خمس سنوات


اجتماعيا

1-زياده عدد العاطلين بنحو 1.78 مليون عاطل في بداية 2002 بمعدل 9.1 %
2-زياده مدل العنوسه لدى الجنسين حيث وصلت الى 13 مليون فرد تخطو سن الزواج
3- اموال التأمينات تذهب هباءا : حيث بدأ التفكير بالاقتراض الداخلي بدلا من الخارجي، وقد بلغت نسبة متوسط موال التأمينات للدين العام خلال السنوات الخمس الأخيرة 44.6%د
4- إلغاء وزارة التأمينات الاجتماعية وضمها لوزارة المالية
5- انتشار الامراض و الاوبئه و عدم دخول المياه و المجارى لمناطق كثيرة داخل القاهره و خارجها
6- انتشار المخدرات و عماله الاطفال و اطفال الشوارع
7- عدم جديه التعليم و المناهج التعليميه و اهمال المدارس الحكوميه

تعليميا

1-عدم كفاية المباني المدرسية لاعداد الطلاب
2-تدني مستوي العلاقة بين المدرسة والاسرة
3-انخفاض مستوي القائمين بالتدريس وخاصة في المرحلة الابتدائية
5 -عدم وجود سياسة تعليمية ثابتة وواضحة وطويلة الامد
6-تدني العائد المادي للقائمين بالتدريس
7- عدم ملائمة المناهج الدراسية لاحتياجات المجتمع
8-غياب التنسيق بين القائمين علي امر التعليم بمختلف مراحلة (ابتدائي -اعدادي -ثانوي -ث فني -عالي
9- عدم ملائمه المناهج التعليميه لما يجده الطالب و يستلزمه فى سوق العمل

إرسال تعليق

Translate

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...
حدث خطأ في هذه الأداة