الأحد، 20 مايو، 2012

أفكار حرة ما بقتش حرة


أفكار حرة مابقتش حره دى تدوينه كتبها صديقى "المدون عمرو" لماقررت أقفل المدونه ، عمرو علاقه صداقتى به هى صداقه عبر المدونات بس، وتقريباً هى من أكثر العلاقات اللى بفضلها فى الحياه "صداقة الأفكارعبر الإنترنت " المهم ..
 المدونة دى لما عملتها فكرت فى إنها تكون ملازى بعيد عن الناس ، أكتب، أفضفض ، أرد على حد ، أتخانق مع حد ، أعمل اللى أنا عايزاه ، محدش عارفها ولا عارفنى ..
فكانت هى صديقتى الإفتراضية بعد ما قررت أن يكون عندى أب إفتراضى ، إخوات إفتراضيين ، أسره وأصدقاء إفتراضيين على شبكة الإنترنت !!
لكن الحقيقة كل العلاقات الإفتراضية دى أثبتت فشلها مع الوقت مش لأى سبب أكتر من إنها إتحولت من علاقات إفتراضية على النت إلى علاقات حقيقيه على الأرض وبقى مطلوب من كل واحد يقوم بمهام وظيفته فى العلاقة دى .. المهم ..
أفكار حرة من يوم ما قررت تبقى أفكار حرة وهى مش حره ، هى بس بتحااول تكون حره ,, لكن للأسف كل يوم بيتشد اللجام عليها ومش بتبقى حره اكتر ،،
ومن يوم ما كل اللى هربت منهم على أرض الواقع وصلو للواقع الإفتراضى اللى حطيت نفسى فيه وعرفو إن المدونه دى بتاعتى أنا، إتقفل عليا باب الرحمه، والمكان اللى كنت بألجأ له فى ضيقتى إتقفل ومابقاش ينفع أكتب حاجه تخصنى هنا .. (ربنا يسامحهم بقى )
وبعد ما خسرت الواقع على الأرض خسرت الواقع الإفتراضى بعد ما حولته لواقع على الارض .. مش عارفه أنا إيه اللى بكتبه دا بس ما علينا ،،
أصل حتى الأشخاص اللى كان ينفع نتكلم معاهم بغبائنا وغبائهم " طارو زى كل ما حاجه بتطييـــر " "كلــــــــــــــــهم" .. مــــــــــا عليــــــــــــنا .. المهم ،،
نفسى الأفكار الحرة تبقى فعلاً حره
مش عارفه بأرغى هنا ليه .. بس بفتكر أغنية كاظم: أنا شكوتى منك إليك ..
النهارده شكوتى منك ومش لقياكى "المدونه" عشان أشكى لِك أصلاً.. ما بقتش تفرق .. هأدور على واقع جديد (حقيقيى إفتراضى) مش هغلب يعنى ومش هتفرق .. فى الآول أو فى الآخر انا زى ما أنا .. هفضل قوية وعنيدة مهما كان، ومهما إتفهمت غلط ،،
هكتب فى مدونتى حتى لو فى رادرات مراقبه ^_^

إرسال تعليق

Translate

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...
حدث خطأ في هذه الأداة